سامسونغ تكشف عن غالاكسي تاب إس… فهل يطيح بجهاز آيباد؟

كشفت سامسونغ عن جهاز غالاكسي تاب إس الجديد الذي يعتبر أحدث تحد تراهن من خلاله العملاقة الكورية الجنوبية على التميز في مواجهة جهاز آيباد من العملاقة الأميركية أبل.

وبدا من الوهلة الأولى أن شاشة غالاكسي تاب إس تتفوق على أفضل شاشات وضعتها أبل في أجهزة الآيباد. كما يعتبر هذا الجهاز أنحف وأخف حواسيب سامسونغ اللوحية.

وتبدأ الأسعار عند 399.99 دولارا و499.99 دولارا على الترتيب ( بذاكرة تخزين قدرها 16 غيغا بايت ) في حجمين، أحدهما مزود بشاشة مقاسها 8.4 بوصة والآخر مزود بشاشة مقاسها 10.5 بوصة. وتم تزويد النسخ الأولى من جهاز غالاكسي تاب إس بتقنية واي فاي فقط، رغم أن سامسونغ تخطط لإنتاج نسخ جديدة في وقت لاحق من فصل الصيف الجاري وتزويدها بتقنية LTE اللاسلكية.

وبخصوص بصمة الإصبع، أتاحت سامسونغ فرصة تسجيل ما يصل إلى 3 بصمات في جهاز غالاكسي تاب إس. كما تم تزويد الجهاز بإمكانية إضافة بطاقة ذاكرة microSD.

كما يمكن لبطاريته أن تعمل حتى 9 ساعات من العمل الشاق، ويمكن إطالة عمر البطارية عبر استخدام خاصية توفير الطاقة التي توقف خاصيتي البلوتوث والواي فاي. أما ألوان الشاشة super AMOLED فهي ثرية وواضحة ومواكبة للطبيعة. وسبق لسامسونغ أن أعلنت أن غالاكسي تاب إس يستهدف في الأساس نوعية المستخدمين الذين يستهلكون كثيرا من مقاطع الفيديو مثل الأفلام والبرامج التلفزيونية الكاملة.

 

اترك تعليق

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

  Subscribe  
نبّهني عن